الأربعاء، مايو 10، 2006

في بيتنا عاطل

من طلب العلا سهر الليالي من جد وجد من زرع حصد و غيرها من المقولات التي تحض علي الجد و الاجتهاد قد ربانا اباؤنا عليها المهم ذاكرنا و نجحنا و دخلنا أحسن كليات و المفروض انه بعد كده نجني هذا المسمي العلا اكتشفنا انه كائن خرافي لا يتواجد الا في الاساطير الثقيلة الدم خمس سنوات من البعد في مدينة مازلت تتوقع الحرب كما كان يصفها مدينة كئيبة* تشم فيها رائحة البارود عشرساعات من السفر الاسبوعي ليري اهله فقط لبضع ساعات بهدلة و سهر و اخيرا تخرج مهندس بترول قد الدنيا او هكذا كنا نظن كنا نظن ايضا ان العواطليه ناس تستاهل اللي بيجرالها ربما لانها شخصيات غير جادة لا تستحق العمل اكتشفت انك لتكون عاطلا يجب ان تستحق أم اسودت الدنيا في عينيها و أب اعتقد انه قام بما ينبغي عمله كبر و علم و صرف و كورة و قاله مايلعبش ذاكر أحسن يا بني الساعة دي هتندم عليها
**********
لو كان سابه يلعب كورة كان وصل كان زمانه لاعب في نادي انبي متعين** في وظيفة قد الدنيا بالاعدادية كان زمانه معاه رقم الوزير كان كمان رد علينا لما جينا نكلمه في البيت بيتك زي ما رد علي عمرو زكي سعادتك انا عايز احترف برة و طبغا سعادته مافيش حاجة وراه غيره
***********
يابني احلق دقنك لما اشتغل
***********
الساعة 12 اصحي بقي
اصحي اعمل ايه
*******************************************************
* السويس
** الدسوقي و زكي

1 Comments:

At 10:21 م, Anonymous غير معرف said...

سلامة الحمامة وسلامتك ياريس

 

إرسال تعليق

<< Home

Free Web Counter
Free Web Counter

Designed by Little Sesame